Deprecated: Creation of dynamic property Liquid_Register::$author is deprecated in /home/wp_38drbs/cappasande.de/wp-content/themes/cappasande-framework/liquid/admin/updater/liquid-register-admin.php on line 43

Deprecated: Creation of dynamic property Liquid_Theme::$layout is deprecated in /home/wp_38drbs/cappasande.de/wp-content/themes/cappasande-framework/liquid/liquid-init.php on line 120

Deprecated: Creation of dynamic property Liquid_Theme::$theme_options_name is deprecated in /home/wp_38drbs/cappasande.de/wp-content/themes/cappasande-framework/liquid/liquid-init.php on line 248

Deprecated: Creation of dynamic property Liquid_Theme_Layout::$sidebars is deprecated in /home/wp_38drbs/cappasande.de/wp-content/themes/cappasande-framework/liquid/liquid-theme-layout.php on line 35
الأسبرين – لماذا يستخدم؟ وما هي آثاره الجانبية وتداخلاته الدوائية؟ – كاف
Skip links
حبوب دواء بيضاء اللون بجانب علبة واء

الأسبرين – لماذا يستخدم؟ وما هي آثاره الجانبية وتداخلاته الدوائية؟

تدقيق لغوي: أ. موانا دبس

ما هو دواء الأسبرين؟

الأسبرين (Aspirin) دواءٌ مصنوعٌ من مادة السالسيسيلات المأخوذة من لحاء شجرة الصفصاف، وينتمي الأسبرين لمجموعة مضادات الالتهاب اللاستيروئيدية، حيث يعمل بشكلٍ رئيسي، كمسكن ألم، وخافضٍ للحمّى، ومضادٍّ للالتهاب، وللوقاية من تخثر الدم، والإصابة بالنوبات القلبية.

يعمل الأسبرين كغيره من مضادات الالتهاب اللاستيروئيدية من خلال منع إنتاج أنزيمات السيكلو أوكسجيناز (COX-1) و(COX-2) التي تقوم بتوسُّط عمليات إنتاج المواد الكيميائية التي تُسمّى البروستاغلاندينات، والمسؤولة عن حدوث الألم، والحمّى، والالتهاب.

عند توقف إنتاج أنزيمات السيكلو أوكسجيناز يتوقف إنتاج البروستاغلاندينات، مما يُسبّب علاج الألم، أو الحمّى، أو الالتهاب الموجود، والبروستاغلاندينات هي موادٌّ كيميائيةٌّ تشبه الهرمونات تتحكم بعددٍ من الأفعال في الجسم، كظهور الالتهاب، وتدفُّق الدم، وحماية بطانة المعدة، وتكوُّن الجلطات. [1] [2]

لماذا يستخدم دواء الأسبرين؟

يستخدم دواء الأسبرين من أجل: [2] [3] [4] [5] [6]

1- تسكين الألم، وخفض درجة حرارة الجسم، وعلاج عددٍ من الالتهابات.

2- علاج آلام العضلات، وألم الأسنان، والصداع.

3- مضاد لتخثُّر الصفيحات الدموية.

4- تقليل خطر الإصابة بأمراض القلب، والأوعية الدموية، كالنوبة القلبية، والسكتة الدماغية، والذبحة الصدرية عندما يعطى بجرعاتٍ منخفضة.

5- تخفيف الألم المرافق لحالات البرد، والتهاب المفاصل، والصداع النصفي.

6- يعطى أحياناً مباشرةً بعد الإصابة بالنوبة القلبية أو السكتة الدماغية، لمنع تكون المزيد من الخثرات، وتموُّت أنسجة القلب.

7- يدخل كجزءٍ من بروتوكول العلاج عند المرضى الذين تعرضوا لبعض العمليات الجراحية، مثل: عملية رأب الأوعية الدموية، أو جراحة مجازة الشريان التاجي، كما يُعطى في حالة السكتة الدماغية الصغيرة، والنوبة الإقفارية العابرة.

8- يوصى بجرعةٍ منخفضة من بالأسبرين في حال اعتلال الشبكية عند مرضى السكري الموجود لأكثر من عشرة سنوات.

9- تقليل خطر الإصابة بتخثُّر الدم عند المرضى الذين لديهم صمامات قلبية صناعية.

10- علاج ألم وتشنُّجات الدورة الشهرية.

11- علاج الألم والتوُّرم الناجم عن هشاشة العظام، أي علاج التهاب المفاصل العظمي الناجم عن انهيار بطانة المفاصل.

12- علاج التهاب المفاصل الروماتزمي الناجم عن تورم بطانة المفاصل.

الاستخدامات غير الاعتيادية لدواء الأسبرين

● علاج الحمّى الروماتيزمية، وهي حالةٌ خطيرة قد تتطور بعد الإصابة بالتهاب الحلق العقدي، وقد تُسبّب تورماً في صمامات القلب.

● منع مضاعفات الحمل.

● علاج مرض كاواساكي (Kawasaki Disease)، وهو مرضٌ يُسبّب مشاكل قلبيةً عند الأطفال.

ما الحالات التي يجب ألا تتعاطى دواء الأسبرين؟

يجب عدم تعاطي دواء الأسبرين في الحالات التالية: [1] [2] [5]

1- وجود اضطراباتٍ نزفية، كالهيموفيليا (Hemophilia)، ونقص فيتامين k، وانخفاض الصفائح الدموية.

2- الأطفال تحت سن الستة عشر عام المصابون بأمراض فيروسية، كالإنفلونزا.

3- الربو، وداء النقرس.

4- مرضى الفوال (نقص أنزيم G6PD).

5- الحساسية تجاه الأسبرين أو أي دواءٍ من أدوية مضادات الالتهاب اللاستيروئيدية.

6- الحمل أو التخطيط له.

7- القرحات الهضمية أو النزيف الهضمي.

8- ارتفاع الضغط غير المضبوط.

9- مشاكل الكبد والكلى.

ما هي الآثار الجانبية لدواء الأسبرين؟

أهمُّ الآثار الجانبية لدواء الأسبرين: [1] [2] [3] [4]

● التحسُّس تجاه دواء الأسبرين: وتشمل أعراضه: خلايا النحل، وصعوبة في التنفس، وتورُّم في الوجه، والحلق، واللسان، وتضخم العقد اللمفاوية.

● الأعراض الهضمية: اضطراب في المعدة، عسر الهضم، غثيان وتقيؤ، غازات، نزيف هضمي، إسهال أو إمساك.

● دوخة، وصداع، ونعاس.

● سهولة الإصابة بالكدمات والنزيف.

● بول داكن.

ما هي الآثار الجانبية الخطيرة للأسبرين؟

● فقر الدم نتيجة النزف الشديد.

● نزيف هضمي يمكن كشفه عبر وجود برازٍ دموي أو سعالٍ دموي، وتقيُّؤ يشبه القهوة، أو البول الداكن، أو الدموي.

● النزيف الدماغي.

● تلف الكلى، أو الفشل الكلوي، أو حدوث مشاكل كلوية، كانعدام أو قلة البول، وتغير كمية البول.

● مشاكل كبدية، كالتهاب الكبد وفشله، واليرقان.

● طنين في الأذن، واضطرابات في السمع.

● ضيق التنفس الشديد مع زيادة في ضربات القلب.

● بحة الصوت.

ما هي التداخلات الدوائية لدواء الأسبرين؟

1- مضادات الاكتئاب

 من زمرة مثبطات عودة قبط السيروتونين الانتقائية، كالفلوكسيتين (Fluoxetine)، والسيتالوبرام (Citalopram)، وزمرة مثبطات عدوة قبط السيروتونين، والنوردرينالين، مثل: الدولوكسيتين (Duloxetine)، والديسفينيلافاكسين (Desvenlafaxine)، فعند مشاركتها مع الأسبربن يزداد خطر الإصابة بالنزيف الهضمي.

2- الستيروئيدات القشرية

مثل: البريدنيزون (Prednisone) عند مشاركتها مع الأسبرين يزداد خطر الإصابة بالنزيف الهضمي.

3- المميّعات الأخرى

مثل: الوارفارين (Warfarin)، والكومارين (Coumarin) قد يؤثر الأسبرين على عملها، وتأثيره العلاجي.

4- الأدوية الأخرى الحاوية على الساليسيلات

عند مشاركتها مع الأسبرين قد تُسبّب ارتفاع مستويات الساليسيلات في الدم.

5- الميتوتريكسات (Methotrexate)

يزيد الأسبرين من مستويات الميتوتريكسات في الدم عبر تقليل إطراحه عبر الكلى إلى خارج الجسم، مما قد يُسبّب حدوث التسمُّم بالميتوتريكسات، وهو دواءٌ يستخدم لعلاج بعض أنواع السرطانات، وأمراض المناعة الذاتية.

6- أدوية مضادات الالتهاب اللاستيروئيدية

 مثل: الإيبوبروفين (Ibuprofen)، والنابروكسين (Naproxen)، لأنه يزيد خطر حدوث النزيف، بالإضافة للتأثيرات الجانبية الأخرى.

7- بعض النباتات والمُكمّلات العشبية

مثل: الثوم، واليانسون، والزنجبيل، والجنكة بيلوبا (Ginkgo Biloba)، وزهرة الربيع المسائية.

8- أدوية النقرس

قد تُسبُّب مشاركة الأسبرين بجرعاتٍ منخفضة مع أدوية النقرس التي تشمل دواء الألوبيورينول (Allopurinol)، والبروبنسيد (Probenecid) تقليل إطراح هذه الأدوية إلى خارج الجسم، وزيادة مستوياتها في الدم.

9- مع الأوميغا 3

قد يزداد خطر الإصابة بالنزيف عند مشاركته الأسبرين. [1] [2] [3] [5] [6]

ما البديل عن دواء الأسبرين؟

يعطى الباراسيتامول (Paracetamol) كبديلٍ عن الأسبرين، لتسكين الألم،  وخفض درجة حرارة الجسم أو يعطى الكلوبيدوغريل (Clopidogrel) كبديلٍ عن الأسبرين كمانعٍ لتخثُّر الدم. [5]

كيف يمنع دواء الأسبرين من حدوث النوبة القلبية؟

يمنع دواء الأسبرين من حدوث النوبة القلبية عبر التأثير على طريقة تخثُّر الدم، عندما ينزف الشخص تتجمع الصفائح الدموية في مكان الجرح، وتعمل على سدّ الفتحة الموجودة في الوعاء الدموي المجروح، مما يؤدي لإيقاف النزيف، ولكن حدوث هذه العملية ضمن شريان قلبي يسبّب حدوث خثرةٍ دمويةٍ تمنع تدفُّق الدم نحو القلب، مما يُسبّب الإصابة بالنوبة القلبية، وهنا يأتي دور الأسبرين عبر منع تشكل الخثرة الدموية، مما يمنع حدوث النوبات القلبية. [6]

لماذا يُعتبر دواء الأسبرين غير آمنٍ للأطفال؟

يُعتبر دواء الأسبرين غير آمنٍ للأطفال، ولا ينصح به تحت سن الثامنة عشر، لأنه يزيد من خطر الإصابة بمتلازمة راي، وهي حالةٌ مرضيةٌ خطيرة تظهر عند تناول الأسبرين بالمزامنة مع وجود مرضٍ أو عدوى فيروسية، كالإنفلونزا، وجدري الماء، فتسبّب إصابةً دائمةً في الدماغ، وقد تُسبّب الوفاة. [1] [3]

ما هي متلازمة راي (Reye Syndrome) التي قد يُسبّبها استخدام دواء الأسبرين؟

متلازمة راي حالةٌ مرضيةٌ خطيرةٌ ونادرة، تُسبّب تورماً في الكبد والدماغ، يمكن أن تصيب كافة الأعمار، لكنها أكثر شيوعاً عند الأطفال والمراهقين بعد التعرُّض للإصابة بعدوى فيروسية، كالإنفلونزا، وجدري الماء، وتحدث عادةً عند تناول الأسبرين كمسكن ألم وخافضٍ للحرارة، وعند وجود إصابةٍ بعدوى فيروسية رغم أنه ليس المُسبّب الوحيد، ومع ذلك يحظر إعطاؤه في هذه الحالة، ويتمُّ استبداله بالباراسيتامول (Paracetamol) أو الإيبوبروفين (Ibuprofen) لتسكين الألم، وخفض درجة الحرارة.

ما هي أهمُّ أعراض متلازمة راي؟

● انخفاض سكر الدم.

● ارتفاع مستوى الأمونيا والحموضة في الدم.

● تورم الكبد، وتراكم الدهون.

●تورم الدماغ مع زيادة خطر حدوث نوبات صرعٍ، أو تشنُّجاتٍ، أو فقدانٍ للوعي.

تبدأ الأعراض بعد الإصابة بالعدوي الفيروسية بـ 3-5 أيام، وتكون الأعراض الأولية عند الطفال الذين تقلُّ أعمارهم عن سنتين، وهي: الإسهال، وسرعة التنفس، بينما تكون الأعراض الأولية عند الأطفال الأكبر سناً هي: التقيُّؤ المستمر، والشعور بالخمول أو النعاس. تحدث مضاعفات عديدة في حال لم يتمّ التشخيص بشكلٍ مبكر، وتلقي العلاج المناسب، حيث من الممكن حدوث ضررٍ دماغيٍّ دائم، وقد تحدث الوفاة خلال عدة أيام. [7]

 كيف يتمُّ علاج متلازمة راي؟

تحتاج متلازمة راي تدخلاً طبياً وعلاجاً مباشراً في المستشفيات، ويشمل العلاج ما يلي: [8]

1- سوائل داخل الوريد، كسكر الغلوكوز (محلول سكري)، ومحلول الكهارل (محلول ملحي).

2- إعطاء مدراتٍ بولية من أجل تقليل الضغط الناتج عن السوائل الموجودة حول الدماغ.

3- إعطاء أدويةٍ مضادة للنزف، حيث يمكن أن يحدث نزيفٌ ناجمٌ عن اضطراب كبدي، وقد يتطلب إضافة فيتامين K، والبلازما، والصفائح الدموية لبروتوكول العلاج.

4- محاولة الحفاظ على درجة حرارة الجسم الداخلية بمستوى طبيعي وآمن عبر استخدام بطانيات التبريد.

5- يمكن اللجوء لأجهزة التنفس الصناعي في حالة الإصابة بصعوبة التنفس.

1- Brazier, Y. (2023, February 10). Uses, benefits, and risks of aspirin. Retrieved January 22, 2024

2- Aspirin Uses, Dosage, Side Effects & Interactions. (n.d.). Drugs.com. Retrieved January 22, 2024

3- Aspirin oral: Uses, side effects, interactions, pictures, warnings & dosing. WebMD. (n.d.). Retrieved January 22, 2024

4- Aspirin: MedlinePlus drug information. (n.d.). Retrieved January 22, 2024

5- NHS inform. (2022, December 16). Aspirin – Tests & treatments. Retrieved January 22, 2024

6- Daily aspirin therapy: Understand the benefits and risks. (2023, April 20). Mayo Clinic. Retrieved January 22, 2024

7- Reye’s syndrome – Symptoms and causes. (2023, February 16). Mayo Clinic. Retrieved January 22, 2024

8- Reye’s syndrome – Diagnosis and treatment – Mayo Clinic. (2023, February 16). Retrieved January 22, 2024


    Deprecated: Creation of dynamic property Liquid_Theme::$comment_template is deprecated in /home/wp_38drbs/cappasande.de/wp-content/themes/cappasande-framework/liquid/structure/comments.php on line 121
  1. دواء الميزوبروستول - كاف
    Permalink
  2. القرحة الهضمية - كاف
    Permalink
  3. التنكس المخاطيني - التشخيص والعلاج - كاف
    Permalink

Comments are closed.