Skip links
رسم توضيحي يبيّن مراحل تشكل الترسبات داخل الشريان

أم الدم الأبهرية

الرئيسية » المقالات » الطب » أم الدم الأبهرية

تدقيق لغوي: أ. موانا دبس

تعدُّ أم الدم الأبهرية (Aortic Aneurysm) من الأمراض الوعائية الخطيرة، والمُهدّدة للحياة، ولها أسبابٌ عديدة، وقد تحدث أم الدم في أي وعاءٍ دموي في الجسم، وينتج عنها اختلاطات مختلفة.

ما هي أم الدم الأبهرية؟

هي عبارةٌ عن تجمُّع الدم بين طبقات جدار الشريان الأبهر حيث يتألف جدار الشريان من طبقةٍ داخليةٍ تُدعى البِطانة، وطبقةٍ عضليةٍ تتألف من أليافٍ عضليةٍ ملساء، وطبقةٍ خارجية مَصلية، فعند حدوث تمزُّقٍ في بِطانة الوعاء الدموي أو ضعفٍ في جداره، يتجمّع الدم المار عبر الشريان الأبهر في مكان التمزقُّ، ويتشكل انتفاخٌ بشكلٍ كرويّ أو متطاول، ويتزايد حجمه مع الزمن، وتظهر على المريض أعراض انضغاط البُنى المجاورة للشريان، وأعراض نقص التروية الدموية.

تقسم أم الدم الأبهرية لنوعين حسب مكان التوضُّع حيث يقسم الشريان الأبهر إلى الجزء الصدري، والجزء البطني، وتكون أم الدم في الأبهر البطني أكثر شيوعاً من أم الدم في الأبهر الصدري، وتختلف بينهما الأعراض والإنذار. [1]

ما أسباب أم الدم الأبهرية؟

تتنوع أسباب أم الدم الأبهرية، وقد تكون الأسباب وعائيةً قلبيةً أو جهازيةً عامة، ونذكر منها: [2] [3]

1- ارتفاع التوتر الشرياني المزمن

وهو العامل الأساسي في الإصابة بأم الدم الأبهرية حيث يحدث ضغطٌ على جدار الشريان لفترةٍ طويلةٍ مما يؤدي إلى نقصان المقاومة.

2- أمراض الأوعية الإكليلية

 أهمُّها التصلب العصيدي، وهو تجمُّع الشحوم والخلايا في بِطانة الشريان مما يؤدي إلى تصلبها، وفقدان مرونتها.

3- أمراض النسيج الضام

وأغلب الحالات تكون وراثيةً جينيةً، مثل: متلازمة مارفان الذي يحدث فيه خللٌ في بنية الكولاجين، ومتلازمة إهلر دانلوس وتورنر، وتكون الإصابة فيها بالجزء الصدري من الشريان الأبهر خاصة.

4- أمراض مناعية

تُسبّب التهاب الأوعية وضعفها.

5- العدوى

وهي البكتيريا التي تصيب الشريان الأبهر، فتفقده خواصه بشكلٍ تدريجيّ كما في سياق مرض السفلس (Syphilis).

6- الأمراض الرئوية

 التي تُسبّب نقص الأكسجة بشكلٍ مزمن، مثل: الداء الرئوي الانسدادي المزمن (COPD).

7- العادات الصحية غير السليمة

مثل: التدخين، تناول الشحوم بكثرة مما يؤدي إلى ارتفاع الكولسترول الضار في الدم، أو تعاطي المخدرات، كالكوكائين الذي يعمل على رفع الضغط.

8- أمراض الكلية والأورام

التي ترفع الضغط مثل: قصور الكلية، والكلية متعددة الكيسات، وورم القواتم الذي يُصيب لبَّ الكظر.

ما أعراض أم الدم الأبهرية؟

قد يكون المريض مصاباً بأم الدم الأبهرية بدون وجود أعراضٍ دالّةٍ على الإصابة في حال كانت أم الدم صغيرةً لكن مع تضخُّم حجمها يمكن أن يعاني المريض من الأعراض التالية: [2] [3]

1- أعراض أم الدم الصدرية

وتشمل صعوبة البلع بسبب الضغط على المريء أو ضيق التنفس بسبب الضغط على القصبات الهوائية، ويترافق معه في أغلب الحالات بحّة صوتٍ بسبب انضغاط العصب الحنجري الراجع، وقد يصاب المريض بانتفاخٍ في الوجه والعنق بسبب ضغط أم الدم الأبهرية الصدرية على الوريد الأجوف العلوي، فينتج عنه احتقان الدم في الطرف العلوي من الجسم.

2- أعراض أم الدم البطنية

وتشمل ألم المعدة والشعور بامتلاء البطن بكمياتٍ قليلةٍ من الطعام، وقد يشعر المريض بإحساسٍ نابضٍ في منطقة المعدة، وقد ينتشر الألم إلى الظهر والناحية السفلية من الجسم، ولا يتعلق هذا الألم بالراحة والحركة.

3- أعراض عامة

 يمكن أن يعاني المريض من الحمّى القشعريرة، ونوباتٍ من البرودة، ونقص الوزن إذا كان سبب أم الدم ردَّ فعلٍ التهابي.

4- أعراض تمزُّق أم الدم الأبهرية

وتشمل تسرُّعاً في ضربات القلب، وهبوطاً مفاجئاً في التوتر الشرياني، وعلامات الصدمة، وهي حالةٌ مميتة.

ما هي اختلاطات أم الدم الأبهرية؟

إن أخطر اختلاطات لأم الدم الصدرية أو البطنية هي التمزُّق والانفجار، وهي حالةٌ إسعافيةٌ وقاتلةٌ بسبب هبوط الضغط الشديد، وحدوث الصدمة أما باقي الاختلاطات هي متعلقةٌ بتجمُّع الدم، وتشكُّل الخثرات التي قد تنتقل إلى شرايين أخرى، وتُسبّب احتشاءات خطيرة في الأعضاء، وخاصةً الدماغ الذي يُصاب بالسكتة نتيجة انسداد شرايينه الرئيسية، فيحدث عند المريض اضطراباتٌ حركيةٌ، كالشلل، أو اضطراباتٌ حسية، أو الوفاة المفاجئة. [5]

كيف يُشخّص الطبيب أم الدم الأبهرية؟

يبدأ الطبيب بالفحص السريري بقياس العلامات الحيوية، مثل: الضغط، والنبض بالطرفين العلويين والسفليين، وفحص البطن، وأصوات القلب بالسماعة الطبية، ويبدأ بعدها بباقي الاستقصاءات، مثل: [4]

1- الإيكو أو التصوير بالأمواج فوق الصوتية

وهي وسيلةٌ مهمّةٌ لتحري وظيفة وقياس أبعاد الشريان الأبهر حيث يكون متوسعاً في حالة أم الدم الأبهرية.

2- الطبقي المحوري CT

يكون مفيداً أكثر في حالة أم الدم الأبهرية الصدرية، ونتائجها أكثر دقةً لأبعاد أم الدم.

3- الرنين المغناطيسي MRI

يفيد في الأبعاد، والموقع، وشكل أم الدم الأبهرية. يجب على الأطباء والمستشفيات الخاصة التحري عن أم الدم الأبهرية عند الأشخاص المُسنين والمصابين بأمراض قلبية أو وراثية في النُّسج الضامّة.

كيف تُعالَج أم الدم الأبهرية؟

إن علاج أم الدم الأبهرية يعتمد على حجمها، وموقعها، وحالة المريض العامة، والأعراض التي تظهر عليه. [5] [6]

1- في حال كون أم الدم صغيرة

يُنصح بتغيير نمط الحياة، وتناول الأدوية وفق ما يلي:

1- يجب إيقاف تدخين السجائر، الكحول، تعاطي المخدرات.

2- تغيير النمط الغذائي المُعتمد على الدهون، والزيوت المُشبَعة، والنشويات، والسكريات الصناعية، واستبدالها بالفواكه، والخضار، وممارسة الرياضة لإنقاص الوزن، وتخفيض مستوى الكولسترول.

3- يُنصح بضبط الضغط الشرياني المرتفع بتجنُّب تناول الأملاح، والابتعاد عن التوتر والجهد.

4- يوصف الطبيب المُميّعات والأدوية التي تمنع التصاق الصفيحات، مثل: الأسبرين لتجنُّب تشكل الخثرات.

5- توصف الأدوية الخافضة للضغط، مثل: حاصرات بيتا، وحاصرات الكالسيوم، ومثبطات مضخة الأنجيوتنسين (ACE-inhibitor).

6- توصف الأدوية المُخفِّضة للشحوم الضار الكوليسترول، مثل: الستاتينات (Statins).

2- في حال كانت أم الدم الأبهرية كبيرةً

تُسبّب أعراضاً خطيرةً للمريض، فيجب القيام بالعمل الجراحي العاجل إما بالجراحة المفتوحة أو التنظيرية كالتالي:

1- يقوم أخصائي الجراحة الوعائية مع طاقم عملٍ طبي كامل بالقيام بجراحةٍ مفتوحةٍ عبر شقّ البطن في حال أم الدم الأبهرية البطنية مع التخدير التام، واستئصال أم الدم ،واستبدالها بوصلةٍ صناعيةٍ من مادة البوليستر، ويبقى المريض عدة أيام في المشفى لمراقبة فترة التعافي.

2- قد يُجرى العمل الجراحي تنظيرياً، وذلك بإدخال قثطارٍ من الوريد الفخذي وصولاً لموقع الإصابة بأم الدم بمساعدة كاميرا صغيرة، وتوضع سدادةٌ لمنع تجمُّع الدم في المنطقة مرةً أخرى، وتستعمل هذه الطريقة في أم الدم الأبهرية الصدرية بشكلٍ أكبر، وهي طريقةٌ أقلُّ ضرراً، وفترة التعافي فيها أقصر.

المراجع البحثية

1- What is an Aortic Aneurysm? (2016, September 18). WebMD. Retrieved Augst 2, 2023

2- Aortic aneurysm – Symptoms and causes. (2023, April 21). Mayo Clinic. Retrieved Augst 2, 2023

3- Aortic Aneurysm. (2023). Cleveland Clinic. Retrieved Augst 2, 2023

4- LAbdominal aortic aneurysm: MedlinePlus Medical Encyclopedia. (7 December 2021.). Retrieved Augst 2, 2023

5- What is aortic aneurysm? | NHLBI, NIH. (2022, March 24). NHLBI, NIH. Retrieved Augst 2, 2023

6- Abdominal Aortic aneurysm repair. (2021, August 8). Johns Hopkins Medicine. Retrieved Augst 2, 2023

This website uses cookies to improve your web experience.