Skip links
أوراق النعناع الأخضر على خلفية بيضاء

النعناع

تدقيق لغوي: أ. موانا دبس

يُعتبر النعناع من الأعشاب المشهورة التي تستخدم بكثرة كونها قابلة للزراعة في معظم الأماكن والأوقات، وتُضاف إلى العديد من الأطباق بفضل نكهتها القوية والمنعشة، ولها فوائد تتعلق بالصحة النفسية والجسدية.

ما هي فوائد النعناع؟

يُعدُّ مشروب النعناع الساخن أو تناوله بشكله الطازج حلّاً لمشاكل عديدة قد تواجه الأشخاص، ومن فوائد النعناع المذكورة: [1] [3]

1- علاج المشاكل الفموية:

معالجة مشكلة رائحة الفم الكريهة لأسباب سنيَّة أو لثويَّة، وحتى بسبب تناول أطعمة كالبصل مثلاً، وتُعدُّ العلكة المُنكَّهة بالنعناع أو مضغ النعناع الطازج أكثر الأنواع فائدةً في هذه الحالة.

2- تغذية الجسم:

يحتوي على نسب من فيتامين(A) و(C) إضافةً للمعادن، مثل: الحديد، والكالسيوم، ويُعدُّ جيداً للأشخاص الذين يتبعون حميةً غذائيةً لإنقاص الوزن، وذلك باستخدام مشروب الديتوكس الذي يحتوي على الليمون، والنعناع، وشرائح من الخيار.

3- علاج المشاكل الهضمية:

أثبتت بعض الدراسات فائدته لمشاكل الجهاز الهضمي، مثل: متلازمة القولون العصبي

أو IBS (Irritable Bowel Syndrome) بالإضافة إلى تقليل ظاهرة الغثيان الصباحي، وخاصةً عند الحوامل في أشهر الحمل الأولى، والقليل من الدراسات اقترحت وجود فائدة من النعناع في قتل الجراثيم، والبكتيريا، وخاصةً في الجهاز الهضمي، وقد يُخفِّف من الغازات، وتطبُّل البطن، وتوتر المعدة وانزعاجها، وعسر الهضم لأنه يتحكم بعمل العضلات الملساء للمعدة. [2]

4- علاج الأورام:

قد يفيد في مجال الأمراض السرطانية، وذلك بقتل الخلايا المُسبِّبة للورم، وتقويتها لمناعة الإنسان بشكل عام، لكنها تحتاج إلى دراسات أكثر.

5- العلاج النفسي:

 يساعد على تهدئة النفس من الانزعاج والقلق عن طريق الشرب أو استنشاق رائحته.

6- علاج أمراض تنفسية:

كشفت بعض الدراسات فائدة النعناع لمرضى الربو، وذلك لتأثيره المضاد للالتهاب والمضاد للأكسدة، وذلك باحتوائه على حمض الروزمارينيك (Rosmarinic acid) كما يساعد على تخفيف أعراض نزلات البرد أو الكريب بخاصيته المزيلة للاحتقان، والحالّة للقشع لاحتوائه على مادة المنتول، ويُفضَّل إعطاؤه للأطفال بواسطة البخار أو المراهم على منطقة الصدر.

7- علاج الآفات الجلدية:

بفضل التأثير المبرد والمنعش يستخدم أيضاً لتخفيف الاحمرار وتهيج وحرارة البشرة لأسباب مختلفة، ويُخفِّف النعناع من الألم الحاصل عند الرضاعة في ثدي الأم نتيجة تشقق الحلمة وتهيُّج الجلد.

8- فوائد تجميلية:

 تُستخدم الزيوت المُستخلَصة من النعناع في صناعة العطور، ومعجون الأسنان، والشامبو وغيرها من الصناعات التجميلية، ويلعب دوراً كبيراً في منح الفتيات شعراً صحياً بفضل خاصيته المضادة للالتهاب، فيزيل بذلك قشرة الرأس، واحتوائه على الكاروتين ومضادات الأكسدة يجعله مساعداً لنمو الشعر ومنع التقصف.

9- فوائد عصبية:

يعمل على تجديد الخلايا العصبية ومنعها من التلف، وتقوية الوظائف المعرفية للدماغ، مثل: الإدراك، والانتباه، واليقظة، ويُحسِّن النوم، ويُخفِّف من ألم الصداع النصفي (الشقيقة)، والصداع التوتري، وذلك لأنه يساعد على ضخّ الدم، واسترخاء العضلات، وتسكين الألم، ويكون زيت النعناع العطري هو الأكثر فائدةً. يُخفِّف النعناع من التقلصات المؤلمة عند الإناث أثناء الدورة الشهرية، وذلك بسبب إرخائه للعضلات الملساء في الرحم. [4]

ما هي أضرار النعناع؟

يُعدُّ من الأعشاب العطرية التي لا تُسبّب ضرراً لصحة الإنسان ما عدا بعض الحالات النادرة من التسمم، وذلك بسبب مادة المنتول، ولا يحدث التسمم إلا عند استهلاك جرعات كبيرة من زيت النعناع، ولا يُفضَّل استخدام مشروب النعناع عند مرضى الجزر المعدي المريئي GERD، وهو عودة محتويات المعدة إلى المريء بسبب خلل في العضلات والمصرات. يُنصح بعدم وضع زيت النعناع على وجه الرضيع لأنه يمكن أن يسبب حساسيةً وتهيجاً في بشرة الطفل الرقيقة والحساسة. [1]

استخدام النعناع في صناعة العطور

كان النعناع يُستخدم سابقاً لدى المسيحيين في الجنائز، وتحنيط الجثث لأن له فائدة في حفظ الجثة مدةً طويلةً، وإضافةً إلى ذلك منحها رائحةً جيدةً أشبه برائحة المسيح حسب اعتقادهم. بعدها أصبح النعناع يُضاف إلى معامل تصنيع العطور والأدوية، ومنتجات النظافة، والتعقيم حيث يحتوي النعناع على عنصر الأفيون (Pennyroyal) الذي يضاف للأدوية ليحجب الطعم المرّ والبشع للمكونات الأخرى.

يُستخدم أيضاً ليغطي رائحة زيت السمك وزيت كبد الحوت، يعتبر المنتول العنصر الأساسي الذي يضيف برودةً وإحساساً بالانتعاش، ويمكن ملاحظته بسهولة عند استخدام العطر الحاوي على زيت النعناع. [5]

أطباق متنوعة بالنعناع

يُضاف النعناع إلى السلطات، والحلويات، والمشروبات، وخاصةً الصيفية، ومن هذه الأطباق: [1]

– كيكة الشوكولاتة.

– الليموناضة، وهو مزيج من الليمون، والملح، والنعناع المُرطب.

– شوربة أو حساء القرع.

– كافة أطباق اللحم والدجاج كونه بُلطِّف الرائحة، ويُضيف نكهةً لذيذة.

– يُضاف للأطباق الجانبية والمقبلات، مثل البازلاء.

– السلطات بأنواعها، وخاصة سلطة الخسّ.

– ويُضاف للعلكة، والمثلجات المختلفة.

المراجع البحثية

1- MediLexicon International. (2109, December 4). Mint: Benefits, nutrition, and dietary tips. Medical News Today. Retrieved April 20, 2023

2- WebMD. (n.d.). Mint leaves health benefits, nutrients, preparation, and more. WebMD. Retrieved April 16, 2023

3- khan, F. (2023, March 31). 12 health benefits of mint leaves that you should know! PharmEasy Blog. Retrieved April 16, 2023

4- Groves, M. (2023, March 10). 12 science-backed benefits of peppermint tea and extracts. Healthline. Retrieved April 16, 2023

5- Silva, H. (2020, December 21). A descriptive overview of the medical uses given to mentha aromatic herbs throughout history. Biology. Retrieved April 17, 2023

  1. النباتات الطبية - كاف
    Permalink
  2. الاسترخاء - كاف
    Permalink

Comments are closed.

This website uses cookies to improve your web experience.