Skip links
رسم توضيحي لرأس الجنين داخل الرحم

قصور عنق الرحم

تدقيق لغوي: أ. موانا دبس

يحدث قصور عنق الرحم (Cervical insufficiency) عند أقل من 0.5 بالمئة من السيدات الحوامل، وعنق الرحم عادةً يكون مغلقاً وقاسياً نسبياً قبل حدوث الحمل وخلاله ثم تزداد ليونته، ويبدأ بالاتساع والتقاصر عند اقتراب الحمل من نهايته حتى تحدث الولادة، بينما في حالات قصور عنق الرحم يحدث هذا الاتساع والتقاصر باكراً خلال الحمل.

ما هو قصور عنق الرحم؟

هو ضعفٌ في عنق الرحم يؤدي إلى اتساعٍ غير مؤلمٍ لعنق الرحم يُتبع بتبارز الأغشية الجنينية ضمن المهبل، وحدوث إسقاطاتٍ متكررةٍ في النصف الثاني من الحمل. [1]

ما هي أسباب حدوث قصور عنق الرحم؟

1- أسبابٌ خلقية: مثل وجود ضعفٍ بنيوي، أو تشوُّهاتٍ خلقيةٍ في عنق الرحم، أو اضطراباتٍ وراثيةٍ تصيب النسيج الضام، وخاصةً الكولاجين، مثل: تناذر أهلر دانلوس ( Ehlers-Danlos syndrome).

2- يحدث بعد عمليةٍ جراحيةٍ راضّةٍ على عنق الرحم: مثل: بتر عنق الرحم، أو الخزعة المخروطية، أو بعد عمليات (Dilatation and evacuation) التوسيع والتجريف، أو بعد ولادةٍ مهبليةٍ راضّة، وخاصةً عند تطاول الطور الثاني للمَخاض. [2]

ما هي أعراض قصور عنق الرحم؟

غالباً لا يعطي قصور عنق الرحم أعراضاً عند السيدة إلا عندما تظهر اختلاطاته أثناء الحمل، مثل: الإسقاط المُتكرر في الثلث الثاني من الحمل، أو حدوث ولادةٍ باكرة. [1]

كيف يتمُّ تشخيص قصور عنق الرحم؟

يعتمد الطبيب في تشخيص قصور عنق الرحم على: [3]

1- وجود قصة توليديةٍ سابقةٍ لإسقاطٍ غير مؤلمٍ لجنين حيّ في الثلث الثاني من الحمل، وغالباً قبل الأسبوع 24، ولا يترافق هذا الإسقاط مع وجود تقلصاتٍ رحمية، أو تمزُّق أغشيةٍ جنينية، أو وجود تشوُّهاتٍ خلقيةٍ عند الجنين.

2- الفحص الإصبعي لعنق الرحم حيث يظهر اتساعٌ غير مؤلمٍ أكثر من 1-2 سم في عنق الرحم في الثلث الثاني من الحمل.

3- قياس طول عنق الرحم بالتصوير بالأمواج فوق الصوتية عبر المهبل حيث يظهر عنق الرحم بطول 25 ملم أو أقل بين الأسبوع 14 -24 من الحمل.

كيف يُعالج قصور عنق الرحم ؟

تمَّ تجربة العديد من الأساليب غير الجراحية لعلاج قصور عنق الرحم إلا أنها غير مفيدة، حيث يتمُّ علاجه بشكلٍ أساسي بإجراء تطويق عنق الرحم. [4]

1- ما هو تطويق عنق الرحم؟

هو وضع غرزٍ ضمن سدى عنق الرحم في مستوى الفوهة الباطنة تقريباً على بعد 2 سم عن الفوهة الظاهرة للعنق باستخدام إبرةٍ كبيرة، وخيطٍ غير قابلٍ للامتصاص.

2- كيف يتمُّ إجراء تطويق عنق الرحم؟

 عن طريق المهبل

1- إجراء ماكدونالد (Mcdonald) حيث يتمُّ وضع الغرز ضمن سدى العنق مباشرةً دون إجراء تسليخٍ للأغشية المخاطية.

2- إجراء شيرودكار (Modified Shirodkar): يتمُّ وضع الغرز بعد تسليخ مخاطية المهبل عن العنق ثم يتمُّ تقريب حواف المخاطية بعد الانتهاء من وضع غرز التطويق.

عن طريق البطن

يتمُّ وضع التطويق إما عن طريق فتح البطن الجراحي أو عبر تنظير البطن، ويتمُّ إجراؤه في الحالات التالية:

1- وجود سوابق فشل تطويق عنق عبر المهبل عند السيدة.

2- وجود تشوُّهاتٍ عنقية، وعدم إمكانية إجراء التطويق عبر المهبل.

متى يتمُّ إجراء تطويق عنق الرحم؟

يتمُّ إجراؤه في الثلث الثاني من الحمل في حال: [5]

1- وجود سوابق إسقاطٍ متكررٍ في الثلث الثاني من الحمل.

2- في حال أظهر التصوير بالأمواج فوق الصوتية عبر المهبل عنق رحمٍ قصيرٍ مع وجود سوابق ولادةٍ باكرة.

قد يتمُّ إجراء تطويق عنق رحمٍ إسعافي بعد حدوث الاتساع والتقاصر في عنق الرحم لكن يجب أولاً نفي وجود مخاضٍ باكر.

ما هي مضاعفات تطويق عنق الرحم؟

قد تعاني السيدة بعد إجراء التطويق من نزفٍ خفيفٍ ومفرزاتٍ مهبلية، أو من بعض التشنُّج الخفيف الذي يزول خلال أيام، وبشكلٍ عام فإن مضاعفات التطويق قليلةٌ ونادرة لكن يمكن أن يحدث: [5]

1- تمزُّق أغشيةٍ باكرٍ أو مخاضٍ باكر.

2- إنتان أمنيوسي.

3- رضٌّ أو تقرُّح العنق.

ما هي التوصيات بعد إجراء تطويق عنق الرحم؟

لا ننصح السيدة بالراحة التامة في السرير أو تقييد النشاط اليومي لكن ننصحها بتجنُّب الأعمال المُجهدة لعدة أيام بعد إجراء التطويق، يُفضَّل تجنُّب الجِماع لمدة أسبوع، لا داعي لإعطاء مُثبّطاتٍ للتقلصات الرحمية، ويمكن إعطاء صادّاتٍ وقائيةٍ لتجنُّب حدوث الإنتان. [5]

متى يتمُّ نزع تطويق عنق الرحم؟

يتمُّ نزع التطويق عبر المهبل حوالي الأسبوع 37 من الحمل، وفي حال تقررت الولادة بالعملية القيصرية يتمُّ نزعه أثناء العملية القيصرية. [5]

المراجع البحثية

1- Patel, S., Roberts, S., Rogers, V., Zink, A., Duryea, E., & Morgan, J. (2019). Williams obstetrics, 25th edition, study guide (25th ed.). McGraw-Hill Education. Retrieved July 8, 2023

2- Incompetent cervix. (2023b, April 25). Mayo Clinic. Retrieved July 8, 2023

3- Incompetent cervix. (2023, April 25). Mayoclinic.org. Retrieved July 8, 2023

4- Thakur, M., & Mahajan, K. (2022). Cervical Insufficiency. StatPearls Publishing. Retrieved July 8, 2023

5- Cervical Cerclage. (n.d.). Acog.org. Retrieved July 8, 2023

This website uses cookies to improve your web experience.