Skip links
نبتة الكوسا

ثمرة الكوسا

تدقيق لغوي: أ. موانا دبس

تعدُّ من الثمار الصيفية أما شتاءً لا تنمو حتى يتمّ توفير الشروط الملائمة لنموها، وذلك بسبب ازدياد الطلب على ثمارها في الأسواق الاستهلاكية، فيعمل المزارعون على العمل لزراعتها، وتوفيرها على مدار العام، وتزرع في مناطق كثيرة عالمياً، ولها عدة أنواع منها خضراء اللون، مثل: كوسا Belogor، وهي الأكثر انتشاراً، كوسا الماس، كوسا قناديل البحر، وصفراء اللون، مثل: كوسا سوسنوفسكي.

ما هو تعريف ثمرة الكوسا؟

تعود إلى فصيلة القرعيات، ولها عدة أنواع، وتعدُّ من الثمار المُفضّلة لدى العديد من سكان العالم لمذاقها الرائع، وفوائدها الصحية، فهي تحافظ على صحة العيون والقلب، ولها دورٌ في السيطرة على مرض السكري، وموازنة هرمونات الغدة الدرقية، وتساعد على الهضم، بالإضافة لاحتوائها على المعادن، مثل: المغنيسيوم، والبوتاسيوم، وفيتامين (C, B, A, K)، بالإضافة لاحتوائها على الكربوهيدرات، والطاقة، والألياف، والبروتينات. [1]

ما هي التجهيزات اللازمة لزراعة نبات الكوسا؟

 1- الكوسا في مواسمها

يتمُّ أولاً تحديد زمن زراعتها لتحدّد ثلاث عروات، وهي:

العروة الأولى: تسمّى المبكرة في المناطق الساحلية من الشهر الثاني عشر حتى الشهر الأول.

العروة الثانية: تسمّى الرئيسية في المناطق الداخلية من نهاية الشهر الثالث حتى نهاية الرابع.

العروة الثالثة: خريفية أيضاً في المناطق الساحلية في الشهر السابع وحتى الثامن.

تعدُّ من النباتات الربيعية والصيفية التي يتأثر نموها سلباً مع انخفاض درجات الحرارة، فهي تحتاج شهرين دافئين لإعطاء أفضل محصول، حيث يتراوح معدل إنتاج كل نبتة من نصف كيلو حتى كيلو ونصف، لذلك يجب توفير الشروط الملائمة للحصول على أكبر محصول.

حيث تتطلب درجة حرارة (20- 38) درجة مئوية، وعدم نزولها تحت 20 درجة مئوية منعاً من توقُّف نموّها، أما شتاءً يتمُّ توفير بيوتٍ بلاستيكية أو قماشية تغطى بها النباتات، وتتمُّ تدفئتها للوصول إلى درجة الحرارة المطلوبة لنمو النبات وإزهاره ثم يتمُّ اختيار طريقة الزرع، إما بذور، وهي صعبة على المبتدئين أو عن طريق زراعة شتلاتٍ صغيرة من المشتل، وهي الأفضل.

تتمُّ تهيئة الأرض وتقليبها حتى عمق 30 سنتيمتر، ويتمُّ إضافة الأسمدة العضوية المتوفرة ثم تسوية الأرض وتنعيمها، وتقطيعها إلى عدة قطاعات، وبذلك تكون التربة جاهزةً لاستقبال البذار المنتخبة أو الشتول المناسبة ثم تتمُّ إضافة الأسمدة التي تحتوي على عناصر معدنية لتغذية النباتات المزروعة.

يتمُّ ريّ المزروعات بشكلٍ خفيف، وملاحظة الأماكن الفارغة في الأرض من النباتات، لتتمّ زراعتها بالشتول، وتسمّى هذه العملية بالترقيع أو القيام بتفريد النباتات عند نموّها قريبةً من بعض لتكون أبعاد المزروعات متناسبةً بمسافة تتراوح بين 80- 120 سنتيمتر، مما يسمح للنبات بالتعرُّض لأشعة الشمس بشكلٍ ملائمٍ ثم تستمر عمليات السقاية.

وعند ملاحظة بداية نمو الأعشاب الضارة يتمُّ التخلص منها واستبعادها، ورشُّ المبيدات الحشرية إذا لزم الأمر، وتتمُّ سقاية المزروعات، إما عن طريق الريّ بالتنقيط أو عن طريق الغمر مع تقديم الأسمدة الدورية للحصول على أفضل محصول. [2]

2- زراعة الكوسا في بيوت بلاستيكية

يتمُّ زراعتها في بيوتٍ بلاستيكيةٍ لتوفير شروطٍ ملائمةٍ لنموُّها، فهي من النباتات الاستوائية الأصل، ولا تنمو شتاءً، لذلك يجب اختيار مكانٍ مناسب، وضبط درجة حرارة مناسبة مع توفير تربةٍ ذات تصريفٍ جيدٍ للماء، ومحروثةٍ بشكلٍ جيد، مما يُسهّل على الجذور النمو بشكلٍ أسهل،

كما تعمل البيوت البلاستيكية على حماية المزروعات من العديد من الآفات الزراعية، ومنها العنكبوت الأحمر، والمن، والذبابة البيضاء، والتي تصيب النباتات بشكلٍ أكبر عند ارتفاع درجتي الحرارة والرطوبة، كما يتمُّ ريّ المزروعات بشكلٍ منتظمٍ دون زيادةٍ ولا نقصان.

ما الخطوات المُتّبعة لزراعة الكوسا ضمن البيوت البلاستيكية؟

عند البدء في زراعة الكوسا ضمن البيوت البلاستيكية يجب اتباع الخطوات التالية: [3]

1- يتمُّ تقليب الأرض بشكلٍ جيدٍ وسقايتها، والتخلص من جميع الحشائش الطفيلية.

2- تسميدها بالسماد العضوي ثم يتمُّ اختيار البذور المنتخبة الخالية من المُسبّبات المرضية.

3- قبل عملية زراعة البذور يتمُّ نقعها، مما يُقلّل الوقت اللازم للإنبات، وذلك عبر تغطيس البذور المنتخبة بالماء الدافئ بدرجة 20 درجة مئوية لمدة يوم كامل ثم تلفُّ بقطع قماشٍ مبللة لمدة يومين عند درجة حرارة 25 درجة مئوية، مما يُسرّع عملية إنباتها عند زراعتها خلال أسبوع من زراعتها أو أقل.

4- يتمُّ ريُّها بطريقة الغمر مرةً كل 15 إلى 20 يوم، أما إذا كانت طريقة الريّ بالتنقيط، وهي الأفضل، فتتمُّ سقايتها عدة مرات خلال 15 اليوم الأولى.

5- تتم ملاحظة المناطق الفارغة التي لم ينبت بها نبات عن طريق الترقيع أو تفريد تغطية المساحات الزراعية بالكامل، للحصول على الكثافة المناسبة التي تسمح بإنتاجيةٍ أفضل، فلا تكون النباتات متلاصقةً، ولا بعيدة عن بعضها بشكلٍ كبير.

6- عند تزهير النبات يجب الأخذ بعين الاعتبار طريقة تشكُّل ثمار الكوسا، فهي نبتةٌ تحوي على صفين من الأزهار صفٌّ مذكر، والآخر مؤنث، وهنا يجب ترك منافذ تهوية للهواء، ليتمّ التلقيح أو يكون التلقيح بشكلٍ يدوي، وهذا الأمر لا نشاهده في زراعة الكوسا في الهواء الطلق، وتساعد الحشرات في عملية التلقيح، فنشاهد بعض المزارعين يستخدمون النحل الطنّان ضمن البيوت البلاستيكية أكثر من نحل العسل، ليعطي أفضل نتائج في عملية تلقيح الأزهار.

7- عند بداية نمو الثمار تبدأ عمليات التعريش، والتي تعمل على رفع النبات عن الأرض بواسطة عصي أو خيوط، فينعكس هذا الإجراء بشكلٍ إيجابي على نمو النبات، حيث يمكّن من وصول الضوء والتهوية بشكلٍ ملائم، ويمنع حدوث العديد من الأمراض.

8- أخيراً تتمُّ عملية تشذيب النباتات ضمن البيوت البلاستيكية، وذلك للتخلص من الأوراق والأغصان الذابلة أو الصفراء حتى لا تتعفن، وتكون مصدراً للعدوى، كما يتمُّ إزالة الأعشاب الضارة، مما يسمح للنبات الاستفادة بأكبر قدرٍ ممكن من السماد الموجود في التربة.

التسميد

يجب توفير تربةٍ غنيةٍ بالعناصر المعدنية أو اللجوء إلى التسميد، لتعويض النقص في التربة المزروعة، مثل: اليوريا، أو النتروجين، فهي نبتةٌ خضراء، وتحتاج إلى كميةٍ مناسبةٍ منه للنمو المناسب، وتحتاج أيضاً إلى البوتاسيوم، والفسفور، وبذلك يتمُّ إضافة سماد زراعي يعرف بأنه NPK، وهو مناسبٌ جداً للكوسا، وهو من الأسمدة المتوازنة يحوي على 10 بالمئة من كل عنصر نتروجين، بوتاسيوم، فسفور، وهو سريع الذوبان في الماء،  ويفضّل رشّه أثناء إزهار الثمار، وفي بداية فصل الربيع من الشهر الرابع حتى العاشر، ويعاد إعطاؤه للنبات كل أسبوعين.

فكل 2500 نبتة تحتاج 1 كيلو غرام من NPK، ويتمُّ التوقُّف عن التسميد به عند توقف عملية النمو، كما يساعد على معادلة درجة حموضة التربة، وعند توفير جميع الظروف الملائمة للمزروعات من أرضٍ مشمسة وخصبة مع إعطاء الأسمدة العضوية وNPK بشكلٍ منتظم، ورشّ المبيدات الحشرية نجد أن كل 1000 متر يعطي محصولاً يتراوح بين 750 كيلوغرام حتى 1000 كيلوغرام، وبذلك تعدُّ من الزراعات المربحة والبسيطة. [4]

المراجع البحثية

1- Rouphael, Y., Colla, G., Battistelli, A., Moscatello, S., Proietti, S., & Rea, E. (2004). Yield, water requirement, nutrient uptake and fruit quality of zucchini squash grown in soil and closed soilless culture. The Journal of Horticultural Science & Biotechnology, 79(3), 423–430. Retrieved January 17, 2024

2- How to grow Zucchini Seeds. (n.d.). TheSeedCollection. Retrieved January 17, 2024

3- How to Grow Zucchini Seeds. (N.d.). Bayer.com. Retrieved January 17, 2024

4- Hassani, N. (2023, July 12). What is 10-10-10 fertilizer, and when do you use it? The Spruce. Retrieved January 17, 2024

This website uses cookies to improve your web experience.