Skip links
اسنان بشرية لونها ابيض مصفر يظهر عليها بقع ملطخة باللون البني دلالة على مشكلة في بنية السن

تصبغ الأسنان – أنواعه وعلاجه

الرئيسية » المقالات » الطب » طب الأسنان » تصبغ الأسنان – أنواعه وعلاجه

تدقيق لغوي: أ. موانا دبس

تلون الأسنان هو عبارة عن تغير بلون النسج السنية عن لونها الطبيعي، وتعد مشكلة تلون الأسنان شائعة في الأسنان الأمامية، وهذا ما يجعل المريض يرغب في التخلص من هذه المشكلة وإجراء معالجة سنية.

ما هي أبرز أنواع تصبغ الأسنان؟

هنالك نوعان أساسيان للتصبغات السنية:

1- التصبغات الخارجية للأسنان

وهي عبارة عن طبقة تُغطي سطح السن دون الاندماج في بُنيته النسيجية، وعادةً ما توجد التصُبغات الخارجية للأسنان عند اليافعين، وخصوصاً في المنطقة العنقية من السن بالقرب من اللثة، حيث يمكن أن تظهر بأي لون تقريباً وأكثرها شيوعاً اللون البني أو الأسود أو الرمادي.

من أبرز أسباب التصبغات الخارجية للأسنان

عادةً ما تُعتبر الصحة الفموية السيئة عاملاً مسبباً لهذه التصبغات، بالإضافة لوجود عدد من العضويات الدقيقة التي ربما تكون سبباً رئيسياً لها، فضلاً عن ذلك تلعب العادات الفموية عند المريض دوراً بارزاً في هذا النوع من التصبغات، مثل: التبغ، وتناول بعض الأدوية الحاوية على الحديد، وتناول القهوة، أو الشاي، أو غيرها من الأطعمة الملونة للنسج السنية. [1]

علاج التصبغات الخارجية للأسنان

عادةً ما تُعالج هذه التصبغات بتوعية المريض للقيام بتحسين إجراءات الصحة الفموية، وعلى الرغم من أهمية هذا الأمر إلا أنه يُعتبر غير كافٍ لإزالة التصبغات السطحية بشكلٍ كاملٍ وكلّي، لذلك عادةً ما يتمّ اللجوء إلى إجراءات علاجية محافظة، كالقيام بسحل هذه الطبقة وإجراء تلميع للسن بعدها.

2- التصبغات الداخلية للأسنان

وهي عبارة عن تلون يدخل في عمق النسج السنية، ويشمل هذه البنية، وتُعتبر التصبغات الداخلية للأسنان، أكثر تعقيداً من سابقه من حيث المعالجة، كما يمكن له أن يظهر في كلا النوعين من الأسنان الحية والأسنان المتموّتة، وربما تكون موضعيةً أو معمّمة.

من أبرز أسباب التصبغات الداخلية للأسنان

1- عادةً ما تصطبغ الأسنان الحية أثناء فترة تشكل تيجانها لعدة أسباب أبرزها: الاضطرابات الوراثية والأمراض الجهازية، كإصابة الطفل بحمّى شديدة أثناء الطفولة المبكرة، بالإضافة لتناول بعض الأدوية كالتتراسكلين، والتناول المفرط للفلور، كما يمكن للتقدم في العمر أن يشكل سبباً أساسياً لتصبُغ الأسنان باللون الأصفر، وهذا ما نجده عند الأشخاص المسنين.

2- عادةً ما تصطبغ الأسنان المتموّتة بشكل موضعي ومنفرد، ومن النادر جداً أن تصطبغ بشكل معمم، والسبب في ذلك أنه عندما يموت النسيج اللبّي لسبب أو لآخر يتحلل ويتفكك محتوى هذا النسيج، ولا يلبث أن يدخل ضمن البنية العاجية للسن مسبباً تصبغاً داخلياً فيه.

3- تُعتبر الرضوض أيضاً سبباً أساسياً لهذا النوع من التصبغات، حيث يتكلس اللبّ السني بعد أن يتعرض السن للرضّ، وهذا ما يؤدي إلى اصفرار شديد في السن ويُعتبر هذا النوع صعب العلاج.

علاج التصبغات الداخلية للأسنان

عادةً ما يتم علاج هذا النوع من التصبغات بطرقٍ عديدةٍ، كالتبييض أو السحل واللتان تُعتبران من الطرق المحافظة في معالجة الأمر. لكن في بعض الحالات التي تكون عنيدةً على العلاج، ربما تُعالج باللجوء إلى الوجوه التجميلية التي تعطي نتائج طويلة الأمد أكثر من سابقتها.

المراجع البحثية

1- Aschheim  k.,W.,  Esthetic Dentistry: A Clinical Approach to Techniques and Materials, 3rd  Ed, Mosby,Elsevier Inc.2015

2- Heyman H.O., Swift E.J. Ritter A.V., Sturdevant’s Art and Science of Operative Dentistry , 6th Ed, Elsevier, 2013.

3- Freedman G., Contemporary Esthetic Dentistry,1st Ed,Mosby, Inc., Elsevier Inc.2012.

This website uses cookies to improve your web experience.