Skip links
شخص مصاب بطفح جلدي

الهربس النطاقي

الرئيسية » فئة المدونة » الطب » أمراض » الهربس النطاقي

تدقيق لغوي: أ. موانا دبس

من فيروسات الحما.ق، والتي عُرفت بكونها سبب بالإصابة بمرض الحماق (جدري الماء)، وغيرها من آفات الحماق، والتي شكلت في السابق أوبئةً عالميةً، وهددت حياة ملايين الأشخاص حول العالم، وعلى الرغم من انخفاض عدد الإصابات بفيروس الحماق حول العالم، إلا أن الهربس النطاقي (Shingles) يتميز بكون الإصابة به تظهر بعد فترةٍ من الشفاء من الإصابة بالحماق، مما يجعله من الأمراض الكامنة، والفريدة من نوعها.

ما هو الهربس النطاقي؟

هو عدوى فيروسية تُسبّب طفحاً جلدياً مؤلماً حارقاً، ويمكن أن يظهر في أي فئةٍ عمرية، لكن يزداد احتمال ظهور أعراضه لدى الأعمار الأكبر من 50 عاماً، وكما يزداد احتمال الإصابة به عند المرضى المصابين سابقاً بمرض جدري الماء، وذلك بعد عدة سنوات من الشفاء من جدري الماء، لتظهر الأعراض من جديد على شكل شريطٍ طفحيٍّ حارق ضمن مناطق معينةٍ من الجسم، وبشكلٍ عام يُقدّر بأن شخصاً واحداً من كل ثلاثة أشخاص سيصاب بالحماق النطاقي في مرحلةٍ ما من حياته.

وحسب الدراسة الحديثة المُجراة في الولايات المتحدة، فإن أكثر من 99 بالمئة من السكان، والذين أعمارهم أكثر من 40 عاماً هم عرضةٌ للإصابة بالهربس النطاقي، وعلى الرغم من كون الأعراض مزعجة، وفي بعض الأحيان شديدة، إلا أنها غير خطيرة، وليست مُهدّدةً لحياة المريض. [1] [3] [4]

ما هي أعراض الهربس النطاقي؟

تتركز أعراض الهربس النطاقي عادةً ضمن ناحيةٍ واحدة، وعلى قطاعٍ صغيرٍ محدد من الجسم، ومن هذه الأعراض: [1]

● ألمٌ حارقٌ أو خدر.

● حكة.

● ظهور طفحٍ جلدي أحمر في منطقة الألم بعد عدة أيام من ظهور الأعراض الأخرى.

● بثرات مجتمعة، والتي تنفجر لتخلف جلبات في مكانها.

● الحمَّى.

● التعب.

● الحساسية الضيائية.

بشكلٍ عام يكون العرض الأول والأهمّ في تميُّز الهربس النطاقي هو الألم، والذي قد يكون شديداً جداً، وقد يظهر في أي منطقةٍ من الجسم الأمر الذي قد يدفع الطبيب إلى الشك ببعض الأمراض القلبية والكلوية، وخاصةً في حال توضُّع الألم في الصدر أو الخاصرة. عادةً ما يتوضَّع في الجانب الأيسر أو الأيمن من أسفل الجذع، ومن الممكن أيضاً مشاهدة الهربس النطاقي في كرة العين.

ما هي الآلية المرضية للهربس النطاقي؟

تنتج الإصابة بالهربس النطاقي بسبب العدوى بفيروس الحماق النطاقي (Varicella-zoster virus)، وهو نفس الفيروس المُسبّب لمرض جدري الماء، والسير المرضي لداء جدري الماء ينتهي عادةً بالقضاء على الفيروس المُسبّب، إلا أن بعض حالات جدري الماء تنتهي بتموضع الفيروس في العقد العصبية الظهرية، والعقد العصبية الأخرى.

وعادةً ما يبقى هذا الفيروس مثبطاً، ولا يستطيع التكاثر بسبب تأثير الجهاز المناعي للجسم، إلا أنه بعد فترةٍ من الزمن قد تضعف مناعة الجسم لأسبابٍ متعددة، الأمر الذي قد يُفعّل فيروس الحماق الكامن، ليُسبّب الأعراض المعروفة للحماق النطاقي (الهربس النطاقي)، وذلك على مسير الأعصاب التي يتوضّع ضمنها فيروس الحماق، وقد يحدث التفعيل لأسبابٍ متعددة، وأشيع الأسباب هو الضعف المناعي الذي يحدث نتيجة الإصابة ببعض الأمراض أو بسبب التقدُّم بالسن. [4]

ما هي اختلاطات الهربس النطاقي؟

تشمل الإصابات النادرة فقدان البصر، أو انتقال الإصابة للدماغ، أو الإصابة ببعض الأمراض الجلدية الأخرى، إلا أن أشيع الاختلاطات المعروفة للهربس النطاقي هو الألم العصبي، وهو حالةٌ تشمل استمرار الألم بعد فترةٍ طويلة من زوال الآفات العصبية، وتحدث هذه الحالة بسبب تضرر الأعصاب التي ترسل تنبيهاتٍ مشوشةٍ ألميةٍ إلى الدماغ بعد زوال فيروس الحماق. [1]

كيف يُشخّص الحماق النطاقي؟

يعتمد تشخيص داء الهربس النطاقي عادةً على القصة السريرية للألم، وتوضُّع الألم، والطفح الجلدي المميز، والذي تتمُّ مشاهدته عادةً عند مرضى الهربس النطاقي، ويمكن أيضاً إرسال بعض العينات من الآفات الجلدية للمخبر لفحصها، وتأكيد الإصابة. [2]

ما هو تدبير الحماق النطاقي؟

لا توجد أدويةٌ قادرة على القضاء على فيروس الحماق، وتحقيق الشفاء للمرض، إلا بعض الأدوية التي يمكن أن تسرّع عملية الشفاء التلقائي في حال وصفها للمريض في مراحل المرض الأولى، وهذه الأدوية تشمل:

● الأسيكلوفير (Acyclovir).

● فامسيكلوفير (Famciclovir).

● فالاسيكلوفير (Valacyclovir).

ويمكن أيضاً وصف مسكنات الألم، والأدوية المخدرة، وذلك لتخفيف الألم، وشدة الأعراض، ويكون الشفاء عادةً تلقائياً خلال مدةٍ تتراوح بين 2 إلى 6 أسابيع بعد ظهور الأعراض، عادةً ما تكون الإصابة مرةً واحدةً في الحياة عند الشخص نفسه، إلا أنه من الممكن الإصابة أكثر من مرةٍ واحدة. [2]

الوقاية من الهربس النطاقي

إن تلقي لقاح فيروس الحماق يساعد على التقليل من احتمال الإصابة بالهربس النطاقي، وينصح بشكلٍ خاص وصف اللقاح لفئاتٍ معينة، وهم:

1- الأفراد الأكبر من 50 عاماً.

2- الأفراد الأكبر من 50 عاماً، والذين هم على تواصلٍ مع أفراد ضعيفي المناعة. يُقلل اللقاح من احتمال الإصابة، لكن من الممكن الإصابة بالهربس النطاقي حتى عند الأفراد الملقحين.

3- الأفراد الذين يعانون من الضعف المناعي، وأعمارهم أكبر من 18 عام. [3]

المراجع البحثية

1- Shingles – Symptoms & causes. (2022, August 20). Mayo Clinic. Retrieved November1, 2023

2- Shingles – Diagnosis & treatment. (2022, August 20). Mayo Clinic. Retrieved November1, 2023

3- Healthdirect Australia. (n.d.). Shingles. Treatments, Symptoms and Causes. Retrieved November1, 2023

4- Janniger, C. K., MD. (n.d.). Herpes Zoster: practice essentials, background, pathophysiology. Retrieved November1, 2023

  1. الأمراض المنقولة جنسياً - كاف
    Permalink

Comments are closed.

This website uses cookies to improve your web experience.