Skip links
رسم توضيحي ليدين متصلتين مع بعضهما بأنبوب بداخله سائل أحمر اللون

التبرُّع بالدم

الرئيسية » المقالات » الطب » التبرُّع بالدم

تدقيق لغوي: أ. موانا دبس

يعدُّ التبرُّع بالدم من أكثر الأعمال التطوعية فائدةً على المُتبرِّع، والمريض، والمجتمع، حيث يحتاج الملايين من المرضى إلى عمليات نقل الدم في كل عام. يقوم المتبرّع بتجديد عناصر دمه بشكلٍ أفضل وأسرع عند التبرُّع بالدم بشكلٍ دوريّ، فيتجدّد نشاطه البدني، وتتحسن صحته النفسية، ويستفيد المريض المُتبرّع له بتعويض جسمه من العناصر الدموية المفقودة.

ما هي شروط التبرُّع بالدم؟

توجد عدة شروط يجب تحققُّها في الشخص المُتبرِّع بالدم، وقد تختلف الشروط قليلاً بين الدول، والمراكز الصحية، ويذكر منها: [1] [2]

1- أن يكون المُتبرِّع بصحةٍ جيدة، ووزنه أكثر من خمسين كيلوغراماً.

2- أن يكون التبرُّع بكامل إرادته.

3- أن يبلغ من العمر 16 عاماً أو أكثر، وفي حال كان المُتبرِّع طفلاً تؤخذ موافقة ولي أمره.

4- لا يجوز أن يتبرَّع بالدم مريض التهاب الكبد B أو C، ومرضى الإيدز، والأشخاص المصابون بمرض نقص عوامل التخثُّر الخلقي.

5- لا يُسمح للأشخاص الذين يأخذون أدويةً عن طريق الوريد، مثل: الستيروئيدات القشرية، وغيرها أن يقوموا بالتبرُّع مباشرة.

6- يُفضّل أن ينتظر المرضى المصابون بفيروس COVID-19 عشرة أيام على الأقل قبل أن يتبرعوا بالدم، ويُسمح للأشخاص الذين تلقوا اللقاح بالتبرّع في أي وقت.

7- يطلب من المُتبرِّع أن يأخذ قسطاً كافياً من النوم والراحة، وألا يتناول أطعمةً دهنيةً، مثل: الوجبات السريعة قبل القيام بالتبرُّع.

8- يجب الانتباه إلى الأدوية التي يتناولها المُتبرِّع، وخاصةً المُميّعات، مثل: الأسبرين، ويجب إيقاف الدواء لمدة أسبوعين قبل التبرُّع.

9- يُفضّل لبس قميصٍ بأكمامٍ قصيرة لكيلا ينزعج المُتبرِّع أثناء سحب الدم.

10- يُسمح بأخذ حوالي نصف ليتر من الدم عند الشخص البالغ في كل جلسة دون حدوث أعراض فقد الدم، مثل: الغثيان، والدوار، وغيرها.

كيف تُجرى عملية التبرُّع بالدم؟

يتوجه الأشخاص الذين يريدون التبرُّع بدمهم الكامل أو أحد مكوناته إلى بنك الدم أو المستشفيات التي تحتاج عمليات نقل دمٍ إسعافية، ويقوم المُمرّض المُشرف على عملية التبرُّع بالدم بربط الذراع من الأعلى برباطٍ ضاغطٍ لتسهيل رؤية الأوردة، وزيادة سرعة تدفُّق الدم ثم تعقيم الجلد بالكحول، وإدخال إبرةٍ مخصصة في وريدٍ مناسبٍ من ناحية الحجم، والاستقامة، والموضع، وتكون الإبرة موصولةً بأنبوبٍ بلاستيكي، وكيس جمع الدم مع أخذ عينةٍ من الدم لإجراء تحاليل دموية مختلفة ضمن أنابيب اختبار.

تستغرق هذه العملية عشرة إلى خمسة عشر دقيقة، وتوجد طريقةٌ جديدةٌ للتبرُّع، وهي إيصال المُتبرّع مباشرةً بآلةٍ مخصصةٍ لفصل مكونات الدم إلى كرياتٍ حمر وبيض وصفيحات دموية، إضافةً إلى البلاسما، وتحقق هذه التقنية الفائدة الكاملة من دم المُتبرّع لكنها تستغرق وقتاً أطول من الطريقة التقليدية (حوالي الساعتين). تُعتبر عملية التبرُّع بالدم آمنة، ولا تحوي على اختلاطاتٍ كثيرة بشرط الحفاظ على العَقامة، وإعطاء التوصيات الصحيحة للمُتبرِّع بدمه. [3] [4]

ما هي التوصيات التي يجب على المُتبرِّع مراعاتها؟

يجب على المُتبرِّع شرب كميةٍ كافيةٍ من الماء، وتناول وجبةٍ خفيفةٍ مليئةٍ بالطاقة، مثل: التمر، أو بعض المكسرات، وأخذ استراحةٍ في المركز الصحي لمدة ربع ساعة، ويمكن بعدها الذهاب إلى المنزل.

في المنزل يُمنع تعريض الضماد الضاغط واللصاقة الموجودة في مكان سحب الدم للماء بشكلٍ متكرر، وعند ملاحظة وجود نزيف يجب تطبيق ضغطٍ أكبر على الضماد، وإبقائه لمدة خمس ساعات، وفي حال ظهور أعراض، مثل: الدوار، يمكن رفع القدمين، والاستلقاء على الظهر لتحسين التروية.

وتناول أطعمةٍ غنيةٍ بالحديد والزنك، مثل: الورقيات الخضراء، واللحوم، وفي حال ظهرت كدمات على اليد يمكن تطبيق كمادات باردة طوال اليوم، أما إذا ظهرت أعراضٌ خطيرة، مثل: الصداع الشديد، أو عدم توقف النزف يجب التوجه إلى أقرب مركزٍ صحي للتأكد من الحالة الصحية للمُتبرِّع.

ما هي أنواع التبرُّع بالدم؟

يقسم التبرُّع بالدم إلى أنواع تبعاً لإرادة المُتبرِّع أو حاجة المريض إلى: [5]

1- التبرُّع بالدم الكامل

وهو النوع الأكثر شيوعاً إذ يتبرَّع الشخص بنصف لترٍ من دمه في الجلسة الواحدة التي تستغرق عشرة دقائق فقط، ويمكن التبرُّع كل 56 يوم بشكلٍ دوري من الشخص نفسه، ويحتاج إليه المرضى الذين فقدوا كمياتٍ كبيرةٍ من الدم خلال العمليات الجراحية مثلاً.

2- التبرُّع بالصفيحات الدموية

الصفيحات هي أجزاءٌ صغيرةٌ تلعب دوراً هاماً في عملية التخثُّر، ويمكن التبرُّع بها كل أسبوع حيث يسحب الدم الكامل من المُتبرِّع، ويُحوَّل إلى جهاز فصل العناصر لأخذ الصفيحات، وإعادة الدم المُتبقي للشخص نفسه، لذلك تستغرق هذه العملية حوالي تسعين دقيقة، وذلك يلبي احتياج مرضى سرطانات الدم، ومرضى زرع الأعضاء.

3- التبرُّع ببلاسما الدم

البلاسما هو سائلٌ أصفر يتوضّع في أعلى الأنبوب أثناء التثفيل أو فصل عناصر الدم، وهو مليءٌ بعوامل النمو والتخثُّر، ويمكن أن تُخزَّن في بنك الدم لمدة سنة، ويمكن التبرُّع بالبلاسما كل 28 يوم، وتستغرق الجلسة حوالي 40 دقيقة، وتُعطى البلاسما للمصابين باضطرابات التخثُّر، والرضوض الشديدة.

4- الكريات الحمر المضاعفة

تعمل الكريات الحمر على نقل الأوكسجين في الجسم، وهي من أكثر العناصر المطلوبة، ويمكن التبرُّع بها كل 16 أسبوع، وتستغرق جلستها حوالي 40 دقيقة إذ تستخدم آلة فصل الكريات عن باقي العناصر، ويتمُّ إعادة الدم المُتبقي إلى المُتبرِّع، ويحتاج لها مرضى نقص الأكسجة والكريات الشديد، ويجب أن يمتلك المُتبرِّع قيمةً عاليةً من الهيوموغلوبين قبل القيام بالتبرُّع.

تُفضّل الزمر الدموية السلبية في حال التبرُّع بالبلاسما أو الصفيحات الدموية تحسباً لردّ فعل الجهاز المناعي لدى المتلقي، وبشكلٍ عام يجب أن تكون قيم الكريات الحمر، والخضاب، والصفيحات طبيعيةً عند المُتبرِّع قبل القيام بهذا الإجراء.

يوجد نوعٌ خاصٌّ من التبرِّع، وهو التبرُّع الذاتي حيث يعطي المريض عدة وحداتٍ من الدم قبل إجرائه لعمليةٍ جراحيةٍ معينة، مثل: تبديل مفصل الفخذ بعدة أسابيع، وبعدها يُعطى المريض مُكمّلات الحديد، والفيتامينات للتعويض، ويُنقل إليه الدم مرةً أخرى أثناء العملية عند حدوث نزف، وتُعتبر إجراءً جيداً بسبب عدم حدوث ردِّ فعلٍ مناعيٍّ لدى المريض.

المراجع البحثية

1- Blood Donation. (2023, August). Mayoclinic. Retrieved September 20, 2023

2Donating blood. (2017, January 17). WebMD. Retrieved September 20, 2023

 3- Office of Infectious Disease and HIV/AIDS Policy (OIDP). (2022). Donate blood. HHS.gov. Retrieved September 20, 2023

 4- Know the process of how blood donation works and its significance. (n.d.). [Video]. Encyclopedia Britannica. Retrieved September 20, 2023

 5- Facts about blood donation. (n.d.). Cedars-Sinai. Retrieved September 20, 2023

  1. نقل الدم - كاف
    Permalink
  2. زراعة الأعضاء - كاف
    Permalink

Comments are closed.

This website uses cookies to improve your web experience.