Skip links
امرأة بالغة تبتسم وتظهر اسنانها ناصعة البياض

الوجوه التجميلية للأسنان – استخداماتها، محاسنها وأبرز أنواعها

الرئيسية » المقالات » الطب » طب الأسنان » الوجوه التجميلية للأسنان – استخداماتها، محاسنها وأبرز أنواعها

تدقيق لغوي: أ. موانا دبس

هي عبارة عن طبقة ذات لون وشكل مساير للشكل التشريحي للأسنان، وتكون مصنوعةً من مواد أبرزها مادة الخزف أو مادة الراتنج المركب، حيث تُستعمل للتخلص من العيوب التي تكون متواجدةً على السطوح الدهليزية للأسنان الأمامية ولا سيما الأسنان العلوية. [1] [2] [3]

ما هي أبرز استخدامات الوجوه التجميلية للأسنان؟

1- تستعمل لتغطية التصبّغات والسطوح السنية المتلونة .

2- تستعمل للتخلص من الفراغات بين الأسنان، والتي تكون صغيرةً نسبياً.

3- تستعمل لإصلاح العيوب الشكلية في الأسنان، والتي تؤثر على الناحية التجميلية. [2]

ما هي أبرز العوامل الواجب تقييمها عند استعمال الوجوه التجميلية؟

1- يجب مناقشة عمر المريض، فعندما يكون تحت عمر 18 لا نستطيع أن نستخدم تلك الوجوه إذ يكون الفكين في طور النمو، وهذا ما يؤثر على توضع حواف الوجوه التجميلية، كذلك الأمر بالنسبة للكبار في السن حيث يكون نسيج الميناء لديهم أقسى وهذا ما يؤثر على ثبات تلك الوجوه.

2- الصحة الفموية عند المريض إذ يجب أن تكون العناية الفموية عند المريض جيدة.

3- موضع الأسنان وارتصافها، حيث يجب أن يكون توضّع الأسنان في حالة جيدة نسبياً، كما يجب أن يكون الإطباق عند المريض طبيعياً وإلا نحن بحاجة للتقويم.

4- بعض العادات الفموية عند المريض كالصرير تمنع اللجوء لهذا الخيار العلاجي.

5- الترميمات الموجودة على السن، حيث تؤثر إذا كانت كبيرةً على كمية الميناء الموجودة، التي يجب أن تكون وفيرةً ليصبح الثبات جيداً. [2] [3]

ما هي أبرز محاسن الوجوه التجميلية للأسنان؟

1- تُعطي نتائج جمالية جيدة وطويلة الأمد نسبياً للسن.

2- تُعتبر الخيار الأمثل لمعالجة التصبغات العنيدة على التبييض. [2]

3- لا تتطلب إزالة كمية كبيرة من السن، لأن هذه الوجوه تتطلب تحضيراً صغيراً للنسج السنية.

ما هي أبرز أنواع الوجوه التجميلية؟

هنالك نوعان أساسيان للوجوه التجميلية للأسنان، وهما الوجوه الجزئية والوجوه الكاملة حيث تُستحسن الوجوه التجميلية الجزئية عندما يكون العيب اللوني أو الشكلي متوضّعاً بمنطقة محددة من السن. أما بالنسبة للوجوه الكاملة، فستعمل لترميم العيوب المُعمّمة أو التصبغات الداخلية، التي عادةً ما تشمل معظم السطح الدهليزي للسن .[3]

ما هي أبرز الطرق لإنجاز الوجوه التجميلية؟

هنالك طريقتان أساسيتان لإنجاز تلك الوجوه:

1- الطريقة المباشرة.

2- الطريقة غير المباشرة.

الطريقة المباشرة:

وهي الطريقة التي يقوم فيها الطبيب بصنع الوجوه من مادة الراتنج المركب (الكمبوزت) خلال جلسة واحدة فقط، وهذا ما يعدُّ مناسباً عندما نريد معالجة سن مفردة أو عدد قليل من الأسنان، كما نلجأ لهذه الطريقة عندما لا يتوفر ما يكفي من الوقت والمال عند المريض لتطبيق الوجوه غير المباشرة، ولكن ما يؤخذ على هذه الطريقة أنها تحتاج للكثير من الوقت والجهد من قبل الطبيب، حتى يتمّ إنجازها وخاصةً عندما تكون الوجوه كاملة. [3]

الطريقة غير المباشرة:

وهي الطريقة التي يتمّ إنجازها بالتعاون ما بين المخبري والطبيب وعلى عدة جلسات، وذلك باستعمال إحدى المادتين إما الخزف أو الراتنج المركب المعالج. عادةً ما تتفوق على الطريقة المباشرة بعدة ميزات أبرزها:

1- تُعتبر تقنيةً أقلّ حساسيةً لمهارة وخبرة الطبيب التجميلية.

2- توفر الوقت، وتعتبر أسرع من معالجة مجموعة من الأسنان.

3- تدوم فترةً زمنيةً طويلةً نسبياً بالمقارنة مع الوجوه المباشرة. [3]

الترابط بين رائحة الفم  والوجوه التجميلية؟

في بعض الحالات ربما يلاحظ المريض رائحة فم كريهة بعد مدة من تطبيق الوجوه التجميلية له، ولكن لا يمكننا أن نتهم تلك الوجوه دوماً بهذه المشكلة، وخاصةً إذا تمّ صنعها بطريقة جيدة وانطباق محكم على السن. أما إذا كانت تلك الوجوه غير مناسبة للشكل التشريحي للأسنان، فربما تخلق فجواتٍ تحصر بقايا الطعام وهذا ما يُسبّب رائحة فم كريهة.[1]

المراجع البحثية

1- عبدو بواسطة ديمة. (2022, October 24). فوائد وأضرار الوجوه التجميلية. فنجان. Retrieved١. January 24, 2023

2- Dr.Zeyad.AlAani. (2020, August 28). الوجوه التجميلية الخزفية (ceramic veneers). موقع فكين. Retrieved January 23, 2023

3- ركاب، م. et al. (2022) ‘الوجوه التجميلية’. مداواة الأسنان الترميمية- 4 – 91

  1. تلون وتصبغ الأسنان - كاف
    Permalink

Comments are closed.

This website uses cookies to improve your web experience.